الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 دروس لتعليم الذكاء للأطفال

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مريم
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 1185
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 30/09/2009
العمر : 30
الموقع : اللؤلؤة فقط ولا شئ غير اللؤلؤة

مُساهمةموضوع: دروس لتعليم الذكاء للأطفال   الثلاثاء ديسمبر 29, 2009 8:51 pm


<TR>
دروس لتعليم الذكاء للأطفال



تشكو كثير من الأسر من أن ابناءهم الذين يتمتعون بدرجة عالية من الذكاء في الدراسة لم يستطيعوا تحقيق النجاح المتوقع في الحياة العملية‏,‏ وكذلك في علاقاتهم الاجتماعية‏,‏ ويعتبر البعض أن السبب هو سوء الحظ‏,‏ لكن ما هو التفسير العلمي؟ وما هو الحل‏.‏


<TABLE>

<TR></TR></TABLE>



توضح د‏.‏ حنان شوقي عبدالعزيز استاذ رياض الاطفال بكلية التربية النوعية جامعة بنها أن تعثر بعض الأذكياء في التفاعل مع المجتمع أو النجاح في الحياة العملية يرجع الي عوامل عديدة يطلق عليها مهارات الذكاء الوجداني وهي مهارات مكتسبة يمكن تعلمها وتنميتها بعكس الذكاء بمفهومه العام الموروث‏.‏ وتضيف أن الذكاء الوجداني يمكن تعليمه للأطفال عن طريق الدروس الوجدانية لتدريبهم علي تعزيز الثقة بالنفس‏,‏ وتعليم الطفل كيف يكبح ميله إلي التصرف الخطأ ومدي قدرته علي التحكم في ردود افعاله والالتزام بالتوجهات‏,‏ وطلب المساعدة‏,‏ فقد أكدت الدراسات والأبحاث الحديثة أن المنظومة الوجدانية في تركيبة الانسان معقدة وشديدة المقاومة للتغيير‏,‏ وهي تحدد معالم الشخصية الانسانية منذ سن مبكرة‏,‏ فالفرد الذي يتمتع بدرجة مرتفعة من الذكاء الوجداني يعبر عن شخصية متزنة قادرة علي تحمل المسئولية‏,‏ ومتوافقة وقادرة علي فهم الآخرين وحل المشكلات وضبط النفس في مواقف الصراع والاضطراب و اتزان المشاعر والسلوك‏,‏ وكلها عوامل مساعدة لتحقيق النجاح في الحياة‏,‏ ومن هنا جاءت أهمية تنمية الذكاء الوجداني عند الاطفال‏,‏ وتدريبهم علي إقامة علاقات سليمة مع رفاقهم وأصحابهم‏,‏ والعمل علي اتساع قاعدة علاقاتهم الاجتماعية‏,‏ وعدم انعزالهم وانطوائهم في مجتمعهم الكبير‏,‏ من خلال تنمية تفاعلهم مع الكبار المحيطين بهم وعلي رأسهم أولياء الأمور‏,‏ ومعلمة الروضة‏,‏ وهم من يجسدون المجتمع الأول لتفاعل الطفل‏.‏
فمن خلال العمل المشترك والانشطة المشتركة تظهر العديد من الاخطاء في فترة مبكرة من عمر الطفل تتيح له أن يعرف قدره وقدراته‏,‏ ويتلمس مكانه ومكانته‏,‏ فالمشاركة تعد الآلة التربوية الاساسية لبناء الشخصية الاجتماعية القادرة علي تحمل المسئوليات التي تحقق له النجاح في حياته المستقبلية العملية‏,‏ فمعظم الكتابات التربوية تؤكد ان الأطفال الذين يشاركون في الانشطة المدرسية يتمتعون بقدرة اكبر علي الانجاز الأكاديمي‏,‏ ويتمتعون ايضا بروح قيادية وثبات وجداني‏,‏ وتفاعل اجتماعي‏,‏ وانهم يملكون القدرة علي اتخاذ القرار والمثابرة عند القيام بأعمالهم‏,‏ وبالتالي يصبحون الأكثر نجاحا في حياتهم العملية مقارنة بأقرانهم الأذكياء بالوراثة‏.‏

_________________





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
دروس لتعليم الذكاء للأطفال
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: قسم الأسرة :: منتدى العيلة-
انتقل الى: